3 نوفمبر، 2023 12:20 مساءً
لوجو الوطن اليوم
الكرملين: تدخل واشنطن بأوكرانيا يهدد بمواجهة مع روسيا
الكرملين: تدخل اشنطن بأوكرانيا يهدد بمواجهة مع روسيا
الكرملين: تدخل اشنطن بأوكرانيا يهدد بمواجهة مع روسيا

أعلن الجيش الروسي، اليوم الإثنين، أنه أسقط أربعة صواريخ هارم أميركية الصنع فوق أراضيه في سماء منطقة بيلغورود المتاخمة لأوكرانيا، حيث تشن موسكو هجوما منذ شباط/فبراير.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في تقريرها اليومي الذي نشر على تلغرام “تم إسقاط أربعة صواريخ أميركية مضادة للرادار من طراز هارم في المجال الجوي لمنطقة بيلغورود” بدون إعطاء المزيد من التفاصيل.

وحذرت وزارة الخارجية الروسية من أن تزويد كييف بدفاعات جوية متطورة، وقالت إن الولايات المتحدة تزيد من وجودها العسكري على أراضي أوكرانيا، مما يهدد بمواجهة مباشرة مع روسيا

وأكدت الخارجية الروسية في بيانها أن موسكو لا ترفض الحوار مع واشنطن على مختلف المستويات، ولكن لتحقيق تقدم بسيط هناك حاجة لخطوات متبادلة

إلى ذلك، أوضح الكرملين أن الادعاء بأن زيارة الرئيس فلاديمير بوتين، إلى بيلاروسيا تهدف إلى إشراكها في العملية الخاصة بأوكرانيا غير صحيح.

من جانبه، قال رئيس وزراء بريطانيا ريشي سوناكن إن “إذا لم تنسحب روسيا من الأراضي الأوكرانية التي احتلتها لا يمكن أن تكون هناك مفاوضات حقيقية”.

ميدانيا، أعلنت الإدارة العسكرية للعاصمة الأوكرانية كييف أن المدنية تعرضت صباح اليوم الإثنين، لهجوم مكثف بطائرات مسيرة إيرانية تستخدمها القوات الروسية، في حين قصفت القوات الأوكرانية لوغانسك بصواريخ أميركية.

لكن إيران جددت اليوم نفيها لتسليم الطائرات المسيّرة لروسيا، وقالت على لسان وزير خارجيتها إن الأمر لا أساس له، وإن الغرب يسعى لتبرير دعمه للحرب بتوجيه الاتهامات.

وأفاد الجيش الأوكراني بتعرض العاصمة كييف وعدد من المقاطعات الجنوبية، لهجوم روسي جديد بطائرات من دون طيار إيرانية الصنع من طراز شاهد.

وقال الجيش إن دفاعاته الجوية أسقطت 30 طائرة مسيرة، إيرانية الصنع من طراز شاهد، أطلقتها القوات الروسية باتجاه العاصمة كييف وبعض المقاطعات الأوكرانية.

من جهة أخرى، قالت وزارة الدفاع الروسية إن ضرباتها تستهدف المنشآت العسكرية الأوكرانية ومرافق الطاقة، وفي الوقت نفسه تعرقل “نقل أسلحة وذخائر من تصنيع أجنبي”.

زوارنا يتصفحون الآن