4 نوفمبر، 2023 9:50 مساءً
لوجو الوطن اليوم
سر استيقاظك بعينين حمراوين كل صباح
سر استيقاظك بعينين حمراوين كل صباح
سر استيقاظك بعينين حمراوين كل صباح

قد تكون ساعات الصباح الأولى بعد الاستيقاظ ساعات صعبة حال عدم حصولك على قسط كاف من النوم ليلا، ومع أن كوبا من القهوة قد يساعدك على التخلص من أي شعور بالتعب جراء ذلك، لكن ما قد يجعلك في حيرة من أمرك هو ملاحظتك احمرار عينيك وكأنك لم تنامي منذ أيام.

وبينما يبقى باستطاعتك ارتداء نظارات شمس حال مغادرتك المنزل من أجل إخفاء هذا الاحمرار، لكن يبقى من الصعب إخفاؤه بقية اليوم، وهنا تكمن الصعوبة، إذ لا تجد المرأة بدا أمامها سوى البحث عن حلول تواجه بها تلك المشكلة التي تؤرقها وتثير انزعاجها بشكل كبير.

وقد يزداد القلق حال اكتشاف الاحمرار حتى بعد النوم بشكل جيد ليلا. وعلق على ذلك باحثون من كليفلاند كلينك بقولهم إن ذلك الاحمرار عادة ما يحدث نتيجة تورم الأوعية الدموية الدقيقة الموجودة في العين. وقد ينجم عن الاحمرار حكة أو ألم أو قد يحدث تشوش بالرؤية جراء ذلك.

ورغم أن هذا الاحمرار يؤثر على مظهر المرأة، لاسيما أمام زملائها في مكان العمل، إلا أن معظم الحالات لا تكون مدعاة للقلق بشكل كبير.

ونوه باحثون من الأكاديمية الأمريكية لطب العيون إلى أن أحد الأسباب وراء الاستيقاظ بعينين حمراوين هو المعاناة من جفاف العينين أثناء النوم.

أسباب جفاف العين في الصباح

قال باحثون إن هناك 3 طبقات للدموع يمكنها المساعدة في ترطيب العين، الطبقة الداخلية تلتصق بسطح العين، والطبقة الوسطى تمد العين بالمغذيات وتحافظ على ترطيبها، والطبقة الخارجية تحمي الدموع من التبخر، وحال تعرض الطبقة الخارجية لخلل، فإن العين تصاب بجفاف.

ورغم أن قلة النوم قد تصيب العين بجفاف، لكن ثبت أيضا أن تمضية وقت طويل أمام الشاشات الإلكترونية (الهواتف المحمولة، الآيباد أو التلفاز) هو أمر من شأنه أن يقلل من حركة رموش العين، علما بأن تلك الحركة تساعد بشكل كبير على إشباع العينين بالقدر المناسب من الترطيب.

وأضاف الباحثون أن من ضمن الأسباب الأخرى وراء احتمال الاستيقاظ بعينين حمراوين جافتين هو النوم في الليلة السابقة بالعدسات اللاصقة دون تنظيفها أو دون تركيبها بشكل مضبوط، محذرين في السياق ذاته من أن النوم بالعدسات اللاصقة يجرد العينين من الترطيب الذي تحتاجهما.

وكذلك هناك سبب آخر قد يؤدي لاحمرار العين في الصباح وهو المرتبط بحالة تعرف بـ “العين الأرنبية” أو عدم القدرة على إغلاق الجفون تماما، وهو ما يحدث حين تخفق الأعصاب الموجودة في الوجه في نقل إشارة للعينين كي تغلق الجفنين تماما أثناء النوم، ما يترتب عليه عدم توفير الحماية الكافية للعينين طوال ساعات الليل، وبالتالي تزايد خطر إصابتهما بالجفاف والاحمرار.

معالجة العيون المصابة باحمرار في الصباح

– استخدام محاليل ترطيب العين الصناعية التي تباع في الصيدليات دون وصفة طبية.

– غسل الجفون بشكل جيد.

– وضع كمادة باردة على العينين.

– الحصول على قسط إضافي من النوم.

– الرجوع لطبيب عيون مختص حال استمر احمرار وجفاف العين لبضعة أيام.

– تقليل الوقت أمام الشاشات الإلكترونية.

– الاهتمام بتنظيف العدسات اللاصقة حال استخدامها.

– تجنب وبر الحيوانات الأليفة والغبار والدخان ومكياج العيون؛ لأنها أشياء تهيج العين.

– التأكد من غسل منطقة العين وتخليصها من تلك المهيجات السابقة قبل النوم وعند الاستيقاظ.

– الاهتمام بشرب قدر كاف من المياه يوميا.

– تجنب المراوح أو أي مصادر تهوية تكون موجهة بشكل مباشر ناحية الوجه ليلا.

زوارنا يتصفحون الآن