4 نوفمبر، 2023 5:05 صباحًا
لوجو الوطن اليوم
سوزان نجم الدين تعلن انفصالها عن خطيبها.. وتؤكد ضاحكة: خلصت الحكاية
سوزان نجم الدين تعلن انفصالها عن خطيبها.. وتؤكد ضاحكة: خلصت الحكاية
سوزان نجم الدين تعلن انفصالها عن خطيبها.. وتؤكد ضاحكة: خلصت الحكاية

لا ترفض الفنانة السورية سوزان نجم الدين الإفصاح عن علاقاتها الرومانسية، طبعا دون التطرق للتفاصيل الدقيقة ولا للكشف عن هوية المحبوب.

وخلال الفترة الماضية، تطرقت الفنانة السورية للحديث عن خطيبها في عدة لقاءات صحفية، دون الكشف عن اسمه، لكن يبدو أن قصة حبهما لم تتكلل بالزواج كما توقعت، بل انتهت قبل النهاية السعيدة.

وفي أحدث ظهور لها، سئلت سوزان نجم الدين عن قصة الحب التي تعيشها في الوقت الحالي، خاصة بعد الإشارة إلى رغبتها في أن تكون عروس 2022، لتجيب بضحكة غريبة ومتقطعة: “لا ما في حكاية.. خلصت”، وذلك على هامش فعاليات حفل توقيع الاتفاقية بين شاهد وفودافون مصر.

وبذلك تكون سوزان قد أعلنت انتهاء قصة حبها؛ ما يعني أن زفافهما قد ألغي، بعدما أكدت في أحد اللقاءات أنها انتهت من تصميم فستان زفافها الذي أشرف عليه مصمم أزياء مشهور.

والعام الماضي، كشفت سوزان نجم الدين، إنها تشعر بالسعادة لأنها تعيش قصة حب جديدة، لافتة إلى أنها ستتكلل بدخولها القفص الذهبي في وقت قريب.

وأضافت أنها كانت تعيش وحيدة، منذ نحو 10 سنوات، إلا أن الأمور تبدلت اليوم، بعدما وجدت نصفها الثاني، الذي يمتلك كل المقومات التي تجعله الشخص المناسب للارتباط.

وقالت إن ما جذبها إليه شهامته، وأنه رجل بكل معنى الكلمة، وكريم النفس، وكريم بكل شيء، ومحب حقيقي لها، ليس للفنانة أو للنجمة.

ولفتت إلى أنها انتهت من تصميم فستان زفافها، معلقة بالقول: الفستان من توقيع مصمم مشهور، وهو فستان كتير حلو.

وأكدت أن أولادها هم من شجعوها على فكرة الارتباط، معتبرة أن ليس لديهم أي مشكلة مع فكرة زوج الأم، وكل ما يشغلهم أن يروها سعيدة.

وسابقًا، كشفت سوزان أنها وخطيبها السابق وقعا في الحب من النظرة الأولى، حينما التقيا على متن طائرة متَّجهة للعاصمة الفرنسية باريس، وقالت: ”صارت شرارة الحب من أول لحظة“.

وفي ذلك الوقت، تكتمت سوزان على موعد زفافهما، لكنها تمنت أن تكون عروس 2022، وقالت: ربما أكون عروس 2022، إلا إذا صار شيء ما غير محسوب.

ولفتت إلى أنه رجل أعمال سوري يمتلك الجنسية الإماراتية، وأول حرف من اسمه “ب”، كما أنه يرفض الظهور على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

زوارنا يتصفحون الآن